images

المغرب : نداء إلى إخواننا المغرر بهم في صفوف البوليزاريو

الحمد لله وحده .إن الوطن غفور رحيم ؛ تلكم كانت القولة الشهيرة التي قالها الملك الباني الحسن الثاني قدس الله روحه لأبناءه المغرر بهم في صفوف البوليزاريو إقتداأ بجده المصطفى (صلعم ) وتلكم هي ذعوة أميرالمؤمنين ،الملك محمد السادس نصره الله وأيده .
إخواني ،أخواتي ها هوالوطن يناديكم فاتحا لكم أبوابه ودراعيه ،داعيا إياكم إلى المساهمة في الآوراش الكبرى التي فتحها ملككم للنهضة بهذا البلد الأمين ،ملك  تجمعه بشعبه بيعة ذائمة ومتجددة ، بيعة الرضوان إتباعا لسنه جده المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام ؛ فالملك أمير المؤمنين وحامي حمى الملة والدين وضامن الحقوق...وكما آفتى العلماء < من مات وليس في عنقه بيعة ، مات موتة الجاهلية <..


إخواني ،أخواتي ؛ لقد كانت مبا درتنا لمشروع الحكم الذاتي ،مبادرةلاقت دعم وإستحسان الدول العظمى ،فهو مشروع متكامل في ظل المشروع الذيمقراطي الحذاثي الذي نسعى إليه بقيادة ملكنا المفذى ،
إخواني ،أخواتي ؛ إن الوطن يناديكم ، ولتعلموا أن مبا درتنا لمشروع الحكم الذاتي  تضمن لنا نحن المغاربة آبناء الآقاليم الجنوبية كافة الحقوق لنهضة منطقتنا الجنوبية ، كما تضمن الكرامة لكافة الأطراف المتدخلة في هذا النزاع الفتعل ...
إخواني ،أخواتي ؛ هذه دعوة مفتوحة لكم ، فالمغرب كان ذائما بلد أجدادنا ، وبيعة أجدادنا للملوك العلويين ، بيعة مستمرة منا نحن الأبناء والأحفاد ...
وبهده المناسبة وكأحد الشرفاء أبناء الصحراء ،ونيابة عن كافة إخواني الصحراويين سواء من عادوا لأرض الوطن أو من ينتظرون الفرصة السانحة أوجه رسالتي هذه إلى ملك البلاد محمد السادس المنصور بالله :
مولاي صاحب الجلالة،يتشرف خديم الأعتاب الشريفة ؛الشريف مولاي عبد الله بوسكروي أن يتقدم لجلالتكم بعد تقديم فروض الطاعة والولاء وتجديد آواصر البيعة الدائمة من الشرفاء آبناء عمومتكم الكرام ،معربين لجلالتكم عن تشبتنا الدائم والمتين بأهداب عرش أجدادكم الميامين، معتزين بجهود التنمية التي تحققت ولازالت تحقق على يديكم الكريمتين بفضل سياستكم الحكيمة ومخططاتكم الرشيدة وتوجهاتكم السامية، من اجل بناء مغرب قوي مغرب الحكامة الجيدة ومغرب الديموقراطية و حقوق الإنسان.
حفظكم الله يا مولاي بما حفظ به الذكر الحكيم وجعل النصر حليفكم وأسدل على جلالتكم دوام الصحة والعافية، وحقق على يديكم الكريمتين ما يصبو إليه شعبكم الوفي من كرامة وعزة، داعين المولى جلت قدرته أن يجعلكم ذخرا وسندا لهذه الأمة وقائدا لمسيرتها التنموية، وضامنا لاستقرارها وأمنها ووحدتها وأن يقر عينكم بولي عهد كم صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن، وصاحبة السمو الملكي الأميرة الجليلة للاخديجة، وأن يشد أزركم بصنوكم صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي رشيد وسائر الأسرة الملكية الشريفة إنه سميع الدعاء.والسلام على المقام العالي بالله ورحمته تعالى وبركاته.
إمضاء :
خديم الأعتاب الشريفة
الشريف مولاي عبد الله بوسكروي

الشريف مولاي عبد الله بوسكروي